شؤون العدو

مسؤول سابق في “الموساد” يكشف عن الهدف الحقيقي من “قانون القومية”

كشف النائب السابق لرئيس جهاز أمن الاحتلال الخارجي المعروف بالـ”الموساد”، رام بن براك، عن الهدف الحقيقي وراء إقرار “الكنيست” “قانون القومية”.

وقال براك إنَّه يرى أنَّ الهدف من سن قانون القومية هو التمهيد لضم الضفة الغربية إلى “إسرائيل”.

وفي تغريدة نشرها على حسابه في تويتر، اليوم، أضاف براك أنَّ هناك ما يدل على أنَّ الائتلاف الحاكم في “إسرائيل”، الذي يقوده بنيامين نتنياهو، يهدف إلى ضم الضفة الغربية والفلسطينيين الذين يعيشون عليها، دون أن يمنحهم أية حقوق سياسية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق