شؤون العدو

وزير صهيوني يهدد بالقضاء على الرئيس الأسد

وجه وزير الطاقة والموارد المائية الصهيوني يوفال شتاينتس إنذارا ناريا جديدا إلى الرئيس السوري بشار الأسد، مهددا بـ”القضاء عليه” إذا أتاح لإيران العمل ضد “إسرائيل” من بلاده.

وقال شتاينتس، وهو عضو المجلس الوزاري المصغر، أثناء استضافته في استوديو صحيفة “يديعوت أحرونوت” واسعة الانتشار اليوم: “إذا استمر الأسد في إعطاء المجال لإيران للعمل من سوريا، سنقضي عليه”.

وأوضح: “الأسد يستطيع أن يسمح أو لا يسمح بضرب إسرائيل من الأراضي السورية، وهو يستطيع أن يسمح أو لا يسمح لهم (الإيرانيين) بإدخال الصواريخ الدقيقة والباليستية إلى سوريا، وإذا ما سمح بذلك فعليه أن يعرف أن هناك ثمنا ليدفعه”.

وذكر الوزير أن تل أبيب لا تسعى إلى حرب، لكن “إذا ما سمح الأسد بتحويل سوريا إلى قاعدة عسكرية ضدنا، لضربنا من الأراضي السورية، فيجب أن يعرف أن هذه ستكون نهايته”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق