العالم العربي

وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران يتمسكون بالحل السياسي للازمة السورية

أكد وزراء روسيا وتركيا وإيران، على رفض الخيار العسكري للازمة السورية والترحيب بالحل السياسية لهذه الازمة.

ودعا وزراء خارجية الدول الثلاث في ختام اجتماع لهم يوم الجمعة 16 / 3 / 2018 في العاصمة الكازاخستانية “أستانا”، “على ضرورة استمرار التعامل بين جميع الاطراف المتصارعة في سورية”.

كما أكد المجتمعون على ضرورة العمل لـ “إيجاد الظروف المرجوة لبدء العملية السياسية لحل الازمة السورية، والتأكيد على الالتزام تجاه استقلال سورية وسيادتها ووحدة وسلامة أراضيها”.

ودعا وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران الى “استمرار تنفيذ الاتفاقات المتعلقة بمناطق خفض التصعيد وتجنب تقويض السيادة السورية ووحدة الاراضي السورية واستمرار التعاون لاستئصال جميع المجموعات الارهابية بما فيها داعش وجبهة النصرة والحد من نقلهم الى سائر المناطق والدول”.

كما شدد البيان على ضرورة الارسال الفوري للمساعدات الانسانية الي مناطق الاشتباك والامتناع عن خرق وقف النار واتفقوا على اقامة الاجتماع الثلاثي اللاحق في 4 نيسان (ابريل) المقبل في تركيا.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق