ثقافة

هكذا تكلم الشهيد باسل الأعرج .. جمع أعمال الشهيد في كتاب

أصدرت دار رئبال في القدس المحتلة الأعمال الكاملة للشهيد المقدسي باسل الأعرج  في كتاب يحمل عنوان “وجدت أجوبتي”. وعنوان الكتاب مُستَلُّ من وصية الشهيد ومرسوم بخط يده، ويقع في 400 صفحة من النوع المتوسط.

ويجمع الكتاب كل ما كتبه الشهيد من أبحاث ومقالات وتدوينات، المنشورة منها وغير المنشورة، إضافة إلى سيرة شخصية للشهيد من ميلاده إلى استشهاده، ومختارات مما كُتب عن الشهيد وإليه، تتصدرها كلمة عائلة الشهيد في ذكراه السنوية الأولى.

وباسل الأعرج أو المثقف المشتبك مدون وناشط فلسطيني، ناضل ضد الاحتلال بالقلم والسلاح، تعرض للاعتقال وللمطاردة من طرف الاحتلال، استُشهد في السادس من مارس/آذار 2017.

وتشكل كتابات الشهيد باسل في مجملها بيانا سياسيا ثوريا، يجمع ما بين وضوح الرؤية المبنية على البحث والتحليل وما بين الموقف السياسي والأخلاقي المتسق مع هذه الرؤية.

واعتبر إصدار الكتاب بعض الواجب نحو الأجيال القادمة في حفظ إرث الثقافة الوطنية الفلسطينية الحقيقية المكتوبة بدم الشهادة وعرق التجربة، وذلك في مواجهة تحالف ثقافات الزيف الثلاث، ثقافة السلطة وثقافة الاستعمار وثقافة الارتزاق.

وقد وُزعت نسخ من الكتاب في أمسية التأبين التي نظمتها عائلة الشهيد في قريته الولجة جنوب القدس، مساء أول من أمس السبت، في ذكرى مرور عام على استشهاده.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق