الأخبار

أجهزة السلطة تعتقل 3 مواطنين وتعتدي بالضرب على النساء

اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة الغربية 3 مواطنين واستدعت آخر، فيما تواصل اعتقال آخرين دون سند قانوني، حيث يواصل 7 معتقلين إضرابا مفتوحاً عن الطعام داخل زنازينها، كما اقتحمت 3 منازل في محافظة الخليل، وعبثت بمحتوياتها، واعتدت بالضرب على النساء.

ففي سلفيت، اعتقل جهاز الأمن الوقائي الطالب في جامعة النجاح مسلم اشتية بعد استدعائه للمقابلة صباح أمس، كما استدعى ذات الجهاز الأسير المحرر والطالب في جامعة النجاح مراد فتاش للمقابلة صباح اليوم.

إلى ذلك، اعتقلت المخابرات العامة في نابلس الأسير المحرر والمعتقل السابق الأستاذ محمود قاسم جودة بعد استدعائه للمقابلة صباح أمس، فيما اعتقلت أجهزة السلطة في رام الله الشاب معتصم جاد الله قبل 4 أيام.

وفي الخليل شنت المخابرات العامة حملة مداهمات واسعة اقتحمت خلالها منزل المربية نداء دويك، ومنزل المحاضر في جامعة بيت لحم زين العابدين عواودة، ومنزل الأسير المحرر جلال يغمور، حيث اعتدت خلال اقتحامها على النساء بالضرب، وعبثت بمحتويات المنازل، وصادرت أجهزة حاسوب وهواتف وكاميرات خاصة.

وفي قلقيلية، استأنف 7 معتقلين لدى أجهزة السلطة إضرابهم عن الطعام بعد أن رفضت الإفراج عنهم، وهم: الأسير المحرر أحمد حسنين، المعتقل منذ 286 يوما، والأسرى المحررون ميسرة عفانة، وصالح داود، وعبد الله ولويل، ومحمود خدرج، ولؤي فريج، وإبراهيم زيد، وصالح أبو صالح، المعتقلون منذ ما يزيد عن 4 أشهر.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق