تصريحات وبيانات

برقية جمعية الصداقة لسماحة القائد علي الخامنئي

بسم الله الرحمن الرحيم

جمعية الصداقة الفلسطينية- الإيرانية (صفا)

الـرقم  : 203/ ص.ج.ص

التاريخ : 04/01/2018 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سماحة ولي أمر المسلمين الإمام السيد علي خامنئي / دام ظله

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

باسمي وباسم أخواني في الهيئة القيادية نرفع إليكم أسمى آيات الاعتزاز والتقدير للدور الذي تضطلعون به في خدمة قضايا الأمة، وفي المقدمة قضية فلسطين والدفاع عن المقدسات، ونعتبر أن المواقف الأمريكية – الصهيونية – الرجعية الهادفة إلى ضرب استقرار الجمهورية والإساءة إلى الثورة الإسلامية تأتي بسبب الانتصارات التي حققها محور المقاومة، وتحديداً الجمهورية الإسلامية ضد المشروع الاستكباري – الصهيوني الذي عمل على صياغة المنطقة بما يخدم مصالحه.

إننا في جمعية الصداقة الفلسطينية – الإيرانية نقدّرعالياً حكمتكم وحنكتكم في مواجهة محاولة استدخال الفتنة والفوضى المدعومة بالاستكبار العالمي وأذياله، كما نقف باحترام كبير أمام موقف الشعب الإيراني العظيم الذي أعاد تأكيد التفافه حول الثورة الاسلامية بقيادتكم المظفرة..

سماحة الإمام القائد

إن انتصار خط الثورة على المتآمرين هو انتصار لفلسطين والقدس والأقصى الشريف، في مواجهة العدو الأول للأمة، وهو درس للأعداء، ورسالة للعالم أن هامة إيران الإسلام لا تركع إلا لله عز وجل.

وتقبلوا فائق التقدير والاحترام

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

رئيس جمعية الصداقة الفلسطينية –الايرانية

        د. محمد البحيصي

مقالات ذات صلة

إغلاق