شؤون العدو

وزير صهيوني يدعو للرد على عملية نابلس بشرعنة بؤر استيطانية

دعا الوزير الصهيوني المتطرف، نفتالي بينيت، اليوم الأربعاء، إلى الرد الفوري على العملية التي وقعت الليلة الماضية قرب بؤرة جفات جلعاد قرب نابلس وأدت لمقتل حاخام.

وقال بينيت، وهو زعيم حزب “البيت اليهودي” المتطرف أن الرد الحقيقي والمؤلم هو بناء مزيد من الوحدات في المستوطنات بالضفة، والعمل على شرعنة البؤر الاستيطانية وخاصةً بؤرة جفات جلعات التي شهدت الهجوم.

واعتبر بينيت أن الرد على الهجوم لا يقتصر فقط على اعتقال المنفذين بل يجب أن يمتد لترتيب البؤر الاستيطانية وبناء المزيد من المستوطنات.

وحرض بينيت ضد الرئيس محمود عباس، وقال “إن الإرهابيين عرفوا ما يدفعه أبو مازن للقتلة، فذهبوا لاغتيال الحاخام”، حسب زعمه.

مقالات ذات صلة

إغلاق