الأخبار

محررو الضفة يضربون عن الطعام احتجاجاً على قطع رواتبهم

أعلن مجموعة من الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم عن نيتهم خوض إضراب مفتوح عن الطعام ابتداءً من مساء  اليوم السبت.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقد من مكان اعتصامهم المستمر لليوم 42 على التوالي وسط ميدان عرفات وسط رام الله.

وقال منصور شماسنة، أحد الأسرى المقطوعة رواتبهم، إن هذه الخطوة تأتي بعد تجاهل كل الجهات التي توجهوا اليها لمطالبهم بإعادة رواتبهم المقطوعة.

وأوضح شماسنة، أن الإضراب سيشمل ثمانية اسرى وسيكون على مرحلتين الأولى تناول السوائل والماء والملح، والمرحلة الثانية تناول الملح والمياه فقط، مشيرا إلى احتمالية انضمام الأسرى المقطوعة رواتبهم داخل السجون للإضراب في المراحل المقبلة.

وفي بيان تلاه شماسنة طالب الأسرى المحررين والأسرى المقطوعة رواتبهم الحركة الأسيرة بإصدار بيان للرأي العام تبين فيه مدى الظلم الواقع عليهم جراء قطع رواتبهم.

وكانت السلطة الفلسطينية قطعت رواتب 277 أسيرا من الاسرى المحررين ضمن صفقة وفاء الاحرار، بعضهم أعيد اعتقاله من عامين ونصف، ومعظمهم ممن قضوا سنوات طويلة في السجون، استجابة لضغوط إسرائيلية وأمريكية.

مقالات ذات صلة

إغلاق